Shopping Cart

ما هي نوبات حبس الأنفاس لدى الأطفال ما سببها ؟

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
نوبات حبس الأنفاس لدى الأطفال وكيف نتعامل معها

عندما يكافح الأطفال لإيجاد رد فعل على كلمات مثل “لا أحب ذلك” أو “من فضلك توقف” أو “انتبه لي”، سوف يلجأون إلى البكاء وحبس أنفاسهم والضرب والركل والعض والدفع لمساعدة الآخرين على سماع ما يحاولون قوله، ومن سن الثالثة وما دون يعتبر من الطبيعي بشكل خاص رؤية نوبات حبس الأنفاس لدى الأطفال.

 

ما سبب نوبات حبس الأنفاس

السبب الرئيسي الذي يجعلك ترى أي طفل يحاول حبس أنفاسه أو ضرب أو ركل أو عض شخص ما هو إلا محاولة الشعور بالقوة والسيطرة، هذا هو السبب عندما تطلب من الأطفال “توقف عن ذلك” أو تسأل “لماذا تضرب؟” أو “كم مرة قلت لك ألا تضرب؟” أو ترك الأطفال وقتًا خارجًا، فغالبًا ما ترى المزيد من العدوان والصراخ أو حتى الضحك عليك.

هذا هو سلوك الطفل الذي يواصل المحاولة وسد حاجته إلى الطاقة لأن هذه الحاجة لم تتم تلبيتها بعد، وفيما يلي ما يجب فعله عندما يتعرض طفلك ل نوبات حبس الأنفاس:

1. تأكد من أن المنطقة المحيطة بطفلك آمنة

تأكد من أن المنطقة المحيطة بطفلك آمنة وأنه لا يمكن أن يتأذى أي شخص إذا قام طفلك بالجلد، وابعد نفسك وأي أشقاء من المنطقة إذ يمكن أن تتحول نوبة حبس الأنفاس إلى سلوك عدواني، وقلل من وجود أي محفزات في المنطقة المجاورة لها، وقم بإيقاف تشغيل التلفزيون، وخفض الإضاءة، فالفكرة هي السماح لطفلك بالإلهاء تنطبق هذه الخطوة على المراهقين وكذلك الأطفال الصغار.

2. التركيز على الهدوء

حتى لو كانت المشاعر شديدة، اعمل على تهدئة نفسك، وتحدث إلى طفلك بنبرة هادئة، حتى لو كنت تشعر بالرغبة في الصراخ عليهم، وأخبر طفلك أن سلوكه غير مقبول وأنك ستتحدث معه عندما يهدأ، وكن نموذج السلوك الجيد لطفلك، وتذكر أن الأطفال يتعلمون من والديهم، وهذا سبب آخر يجعلك تريد أن تظل هادئًا، وبهذا أنت تعلمهم الطرق المناسبة لإدارة المواقف العصيبة.

3. لا ترد على استدعاء الأسماء أو الإساءة اللفظية

إذا كان طفلك يصرخ عليك بأشياء، أو يناديك بأسماء، أو يقول إنك “أسوأ أب في العالم”، فلا ترد، ولا تأخذ الأمر على محمل شخصي، وبدلاً من ذلك، اترك الغرفة أو أرسلهم إلى غرفة نومهم، وكذلك، لا ترد على طفلك بالصراخ لأنه سيجذبك إلى غضبه ويجعلك النقطة المحورية في غضبه.

 

4. تحدث لاحقًا، عندما يكون كلاكما هادئًا

وقت التحدث هو عندما تكون أنت وطفلك هادئين، وإذا كانوا يصرخون في غرفتهم، فلا ينبغي أن يلفتوا انتباهك، لا تقلق إذا بدا الأمر وكأنك تتجاهل السلوك غير اللائق، وما تفعله ليس رد فعل على الصراخ، أو لقول ذلك بطريقة أخرى، فلا يجب أن تدع نوبات طفلك تتحكم في أفعالك، ومن ثم لاحقًا، عندما تكون الأمور هادئة، وفي الوقت الذي تختاره، يمكنك أن تشرح لطفلك أن سلوكه غير مقبول، وأخبرهم أن هناك طرقًا أفضل للتعامل مع الغضب من فقدان السيطرة، ولكن افعل ذلك وفقًا لشروطك، وليس بشروط طفلك، فبعد كل شيء، أنت الرئيس التنفيذي لمنزلك.

5. أعطِ عواقب السلوك، وليس الغضب

لا تعطي عواقب لأن طفلك غضب، وبدلاً من ذلك، حدد عواقب لسلوكيات طفلك غير الملائمة المحددة، مثل الإساءة اللفظية أو الإساءة الجسدية أو تدمير الممتلكات، ويحتاج طفلك إلى فهم أنه لا بأس في الشعور بالغضب، فنحن نشعر جميعًا بالغضب من وقت لآخر، وأحيانا نصيح، ومع ذلك، نحن بحاجة إلى تعلم كيفية إدارة أنفسنا بشكل مناسب عندما نغضب، بعبارة أخرى، دع طفلك يعرف أن الغضب أمر طبيعي وأنه ستكون هناك دائمًا أشياء في الحياة تجعله يغضب، ثم شدد على أنهم مسؤولون عن جميع السلوكيات غير اللائقة الناتجة عن غضبهم وسيحاسبون عليها.

 

 

 

الأخبار المتعلقة

الحياة

الصدمة

سعاد طالبة جامعية ، في كلية الهندسة ، في السنة الدراسية الأخيرة ، وهي على

مواضيع ذات صلة

تشمل المحفزات الشائعة ما يلي: المهيجات، مثل الصابون

  بسم الله الرحمن الرحيم, كثيراً ما نقرأ

ماهى الأعشاب التى تعمل على تهدئة القولون العصبى؟

الأعشاب التي تعمل على تهدئة القولون العصبي عشب

تعريف الشلل الدماغي عند الأطفال هو اضطراب عصبي

ما هو خزل المعدة؟ خزل المعدة، يعني الشلل

الأقسام الطبية

الحاسبات الطبية

الأقسام الرئيسية