Shopping Cart

كيف يمكن التعامل مع نوبة الصرع

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin

ما هي نوبة الصرع؟

نوبة الصرع هي اضطراب كهربائي مفاجئ لا يمكن السيطرة عليه في الدماغ، ويمكن أن يسبب تغيرات في سلوكك أو حركاتك أو مشاعرك وفي مستويات وعيك، وتعتبر الإصابة بنوبتين أو أكثر بفاصل زمني لا يقل عن 24 ساعة ولا يحدثها سبب محدد بشكل عام صرعًا، وفي هذا المقال سوف نقدم لك نصائح كيف تتعامل مع مرض الصرع وكيف يمكن للأشخاص الآخرين التصرف في حالة تعرض شخص لنوبة الصرع.

 

نصائح للشخص الذي يعاني من الصرع 

بالإضافة إلى زيارات الطبيب المنتظمة واتباع خطة العلاج الخاصة بك، إليك بعض الأشياء التي يمكنك القيام بها للتأقلم:

  • احتفظ بمذكرات النوبات للمساعدة في تحديد المحفزات المحتملة حتى تتمكن من تجنبها.
  • ارتدِ سوار تنبيه طبيًا حتى يعرف الأشخاص ما يجب عليهم فعله إذا أصبت بنوبة صرع ولا يمكنك التحدث.
  • علم الأشخاص الأقرب إليك بشأن النوبات وما يجب القيام به في حالات الطوارئ.
  • اطلب المساعدة المتخصصة لأعراض الاكتئاب أو القلق.
  • انضم إلى مجموعة دعم للأشخاص الذين يعانون من اضطرابات النوبات.
  • اعتن بصحتك عن طريق تناول نظام غذائي متوازن وممارسة التمارين الرياضية بانتظام.

كيف يمكنك التعامل مع شخص تعرض لنوبة صرع

فيما يلي بعض الأشياء التي يمكنك القيام بها لمساعدة شخص يعاني من هذا النوع من النوبات:

  • ابعد الآخرين عن الطريق.
  • قم بإزالة الأشياء الصلبة أو الحادة بعيدًا عن الشخص.
  • ضعهم على جانبهم للمساعدة في الحفاظ على مجرى الهواء خاليًا.
  • انظر إلى ساعتك في بداية النوبة لتحديد مدتها.
  • حاول البقاء قريب من الشخص المصاب وقدم له المساعدة حتى يتعافى.

 

الأفعال التي لا يجب عليك القيام بها مع مريض نوبة الصرع

  • لا تمسك الشخص أو تحاول إيقاف تحركاته.
  • لا تضع أي شيء في فم الشخص. هذا يمكن أن يؤذي الأسنان أو الفك. لا يستطيع الشخص المصاب بنوبة صرع بلع لسانه.
  • لا تحاول إعطاء أنفاس من الفم إلى الفم (مثل الإنعاش القلبي الرئوي). عادة ما يبدأ الناس في التنفس مرة أخرى من تلقاء أنفسهم بعد النوبة.
  • لا تقدم الماء أو الطعام للشخص حتى يكون في حالة تأهب تام.

 

مضاعفات يمكن أن تحدث لمريض الصرع إذا لم يلتزم بالعلاج الموصوف له 

يمكن أن تؤدي النوبة في بعض الأحيان إلى ظروف خطيرة عليك أو على الآخرين. قد تكون معرضًا لخطر:

  • الوقوع: إذا وقعت أثناء نوبة صرع، فقد تصيب رأسك أو تنكسر عظمة.
  • الغرق: إذا تعرضت لنوبة أثناء السباحة أو الاستحمام، فأنت معرض لخطر الغرق العرضي.
  • حوادث السيارات: يمكن أن تكون النوبة التي تسبب فقدان الوعي أو التحكم خطيرة إذا كنت تقود سيارة أو تقوم بتشغيل معدات أخرى.
  • مضاعفات الحمل: تشكل النوبات أثناء الحمل خطراً على كل من الأم والطفل، وتزيد بعض الأدوية المضادة للصرع من خطر الإصابة بعيوب خلقية.
  • مشاكل الصحة العاطفية: من المرجح أن يعاني الأشخاص المصابون بالنوبات من مشاكل نفسية، مثل الاكتئاب والقلق. قد تكون المشاكل نتيجة لصعوبات التعامل مع الحالة نفسها بالإضافة إلى الآثار الجانبية للأدوية.

 

متى يجب الاتصال بالطبيب

لا تتطلب النوبات عادة عناية طبية طارئة، فقط اتصل برقم 911 إذا وجدت أحد من هذه النقاط في المريض :

  • لم يتعرض الشخص لنوبة من قبل.
  • يعاني الشخص من صعوبة في التنفس أو الاستيقاظ بعد النوبة.
  • تستمر النوبة لأكثر من 5 دقائق.
  • يُصاب الشخص بنوبة أخرى بعد النوبة الأولى بوقت قصير.
  • يصاب الشخص أثناء النوبة.
  • تحدث النوبة في الماء.
  • أن يكون لدى الشخص حالة صحية مثل السكري أو أمراض القلب أو حامل.

 

اقرأ أيضًا:

 

الأخبار المتعلقة

مواضيع ذات صلة

يمكن أن يساعد استخدام بعض النصائح المتعلقة بتغيير

تم اعتماد السلفادور على أنها خالية من الملاريا من قبل منظمة الصحة العالمية,

الصحة العالمية تعتمد السلفادور على أنها خالية من

أولادنا

  #اولادنا 1. علموا أولادكم بر الوالدين أيها

ما هو السلس البولي هو عدم قدرة الشخص

الغضب

تعزيز احترام طفلك لذاته، يبدأ الأطفال في تطوير

الأقسام الطبية

الحاسبات الطبية

الأقسام الرئيسية